الاثنين، أبريل 07، 2008

اضراب 6 ابريل ....نجاح رغم الفشل




السلام عليكم


زى ما كلكوا قبلى عارفين ان من فترة انتشر دعاوى كتيرة لعمل اضراب عام يوم 6 ابريل


بعدة اشكال


اما المكوث فى المنازل وعدم شراء قشاية


او النزول فى مظاهرات واضرابات فى الميادين


او اما النزول باللون الاسود او رفع شعار انا مضرب او عايز حقى




وبعد ما سألت والتطقست من صديقتى الصحفية ايمان عبد المنعم


قالتلى مرشدكوا قال ان الاخوان مش هايشتركوا فى الاضراب




وكان ليا واحدة صاحبتى اية القبانى اللى كانت عايزة تعمل فدائية وتنزل وتروح اماكن التظاهر قلتلها انا معرفكيش يا حاجة


الامن فى الحاجات دى بيبقى اعمى ومايعرفش ابوه


وكمان الاخوان مش هايشاركوا يبقى الموضوع هيبقى مية مية ضرب او اعتقال


واعتقد انها مكنتش مصدقانى




المهم


وانا راجعة اول امبارح فى تاكسى لقيت الراجل اللى فى الراديو بيقول زى اعلان كده او تحذير من وزارة الداخلية


قلت يانهار اسود للدرجة دى


وطبعا بيتكلم فيها عن الفئة الضالة المضلة العابثة اللى عايزة توهم المصريين ان حياتهم كرب وبؤس ومتطاقش


وبتدعوهم لعمل اضرابات لاسباب " مشبوهة" والله قال كده




يا ترى اية الاسباب المشبوهة دى يا اخوانا؟؟؟؟!!!!




المهم


فضلت انى اقعد فى البيت معززة مكرمة متجاهلة كل التهديدات اللى اتقالتلنا بعمل تحقيقات للى مش هاييجى اليوم ده


دماغجكو




فى نهاية اليوم الموعود ده




سمعت كتير فى التلفزيون عن فشل , تحجيم الاضراب ده وانه باظ بسبب التشديدات الامنية او حتى بسبب عدم مبالاة الناس




وانا بضم صوتى لصوت عبد المنعم اللى كتبه فى التدوينة دى اللى قال فيها ان الاضراب ده بعيدا عن كل القوى الشعبية والسياسية هو عمل قام به الشعب والشعب وبس




انا مبسوطة جدا


علشان كذا حاجة


منهم


1- ان ابسط الناس واللى مكنتش متخيلة ان خبر زى دة ممكن الناس دى تكون عارفاة ومشجعاة


زى العيانين فى الكلية وزى الدادات اللى فى الكلية وزى سواقين المكروباصات وزى ناس بسيطة جدا تانية




2- ان الاخوان ما شاركوش فى الاضراب ده , مع انى بعتب على المرشد فى عدم المشاركة


بس كده بان قوى الناس البسيطة اللى خرجت تدافع وتقول كفاية مش عارفين نعيش


ويمكن لو كانوا الاخوان شاركوا كانت الدنيا ولعت ومحدش عرف يطفيها فالحمد لله ربنا ستر




3- حتى لو فى كتير بيقللوا من قيمة نجاح الاضراب ده او مدى فاعليته فانا مبسوطة جدا من تفاعل الناس حتى بكلامهم حتى لو مقدروش يعملوا حاجة فى اليوم ده


كفاية انهم عرفوا ان فى حاجة ممكن تتعمل لما الدنيا تزنق عليهم وانهم عندهم خيارات من اجل الاعتراض




4- ان الداخلية ببياناتها اللى اعلنتها فى الراديو الاجراءات اللى اتخذتها فى الموسسات الحكومية من تهديدات بالتحويل للتحقيقات وما الى ذلك


اسهم كتييييييييييير فى نشر روح الظلم عند الناس


و ساهم كتير فى الاعلان عن الاضراب لكل من لم يصله


فجزاكم الله خيرا يا حبيبنا يا حبيب العادلى




بس انا كده خلصت وخرجت كل اللى عايزة اقوله




فى رسايل كده فى الاخر عايزة ابعتها للناس واتمنى انها تصلهم


عبد المنعم شفا الله والدك شفاءا لا يغادر سقما




اية


يامجنينانى يا اجمد اخوانية من غير ما تكونى من الاخوان


يارب يستعملك ولا يستبدلك ويعينك على ما استخدمه و يرزقك الاخلاص والرضا




محمد


يارب ترجعلى بالسلامة وتلاقينى احسن فى كل النواحى زى ما انت قلتلى ويجمعنا دايما فى الخير


اتمنى انكوا تدخلوا على مدونة انسى ويالا نفضحهم علشان تشوفوا فضيحة مصر فى يوم الاضراب




6 مصابين قصدى معلقين:

من القلب يقول...

انا اضربت ...اضربت عن الشراء فى اليوم ده
بس انهيت الاضراب على بليل عشان اجيب حاجات العشا

بالنسبه لعدم مشاركه الاخوان
بصراحه عجبنى راى دكتور عصام العريان
فى انها متتسيش ...انها تطلع من الشعب مش من جهه معينه
واللى عايز يشارك من افراد الجماعه يشارك بصفته الفرديه ...مش بصفته واحد من الاخوان

واحزننى ان عندنافى بنى سويف مكنش فى حاجه
بس زى ما قولتى الناس كلها عارفه الفقير والغفير ....

ولا بنخاف يقول...

وأنا الحمد لله مضرب من زمان أصل أنا شغال في حزب عطلان أفندي

ربنا ما يوعدكوا

وأنا شايف إن الإخوان كان رأيهم سليم جدا بالنسبة للإضراب وإلا كانوا حيلبسوا أسود في الليلة دي

أسد الدين عبدالرحمن يقول...

الحمد لله الذي وفق قادتنا للقرار السليم .. طالما ما اشتركتش الجماعة في الاعداد واتنظيم يبقى متنزلش بصفة رسمية لأن ده هيحملها مسؤولية أي تجاوز يحدث
عموما أظن ان معظم الاخوان شاركوا .. بس كأفراد من هذا المجتمع

همسات تربوية يقول...

أحببت أن يقرأ الجميع هذه الكلمات عساها أن تضعنا على الطريق :

يعلم أبناء الدعوة وأنصارها أن قرار الجماعة أولاً بالمشاركة في الانتخابات لم يؤخذ برؤية فردية، وإنما من خلال المبدأ الذي اتخذه الإخوان، وهو المشاركة في كل الانتخابات، سواءٌ كانت برلمانية أو محلية أو نقابية أو طلابية؛ وذلك وفق دراسة تقييمية للظروف والأحوال العامة والمناخ السياسي، ومدى استعداد الجماعة لذلك، ومدى جدوى الدخول من عدمه، وبعد استطلاع رأي الإخوان والوقوف على السلبيات والايجابيات، يكون الرأي الأخير لقيادة الجماعة، والذي يأتي موافقًا للقواعد السابقة من مراعاة المصلحة وضوابط الشرع والسياسة الشرعية وفقه الموازنات بين المصالح والمفاسد، وأن أيَّ قرار قد يتغيَّر بحسب الظروف والعرف والعادات والأحوال والأشخاص، وهكذا كان قرار الإخوان بالمشاركة في الانتخابات أولاً ثم قرار مقاطعة الانتخابات أخيرًا..

وبناءً على ذلك فقد تختلف ردود الأفعال التي يُبديها البعض داخل الجماعة، موافقةً أو معترضةً على قرار ما، فهذه طبيعة بشرية، ولا يمكن أن تؤخذ على أنها تمرُّد داخل الجماعة أو وجود تيارات مختلفة، بل هو المناخ الصحِّي السائد وسط الإخوان؛ فالكل مطالب أن يقدِّم نصيحته في إطار الضوابط الشرعية والتنظيمية والأخلاقية، وليس على أحد من إثم ولا حرج ما دامت نصيحته تبنِي ولا تهدم وخالصة ومتجرِّدة لله وفي إطارها الشرعي والتنظيمي.

فليعد للدين مجده يقول...

المشوار لسه طويل جدا

الشطارة مش في القعدة في البيت

الشطارة ان يبقي في البلد رجاه يقدروا يصمدوا امام التهديدات ويباتوا في الشارع زي اوكرانيا

بصراحة غير الاخوان متلاقيش 200 او 300 واحد فقط

وهذا غير كافي علي الاطلاق

بصراحة الاخوان اثبتوا انهم اعقل ناس في مصر

هيثم ابوخليل يقول...

والله أنتم الأمل في زياده الوعي والفهم والإصلاح والتغيير ...

فشارك معنا في الحملة الوطنية لمقاطعة الصحف الحكومية كل في بلاده ....

حملة علي غرار حملة عمرو خالد ولكن بصيغة جديدة ...

أوقف التضليل .................. وغير جريدتك ...

الحملة الوطنية لمقاطعة الصحف الحكومية

من أجل الحقيقة



حملة أوقف التضليل .... وغير جريدتك



لأن كم التزييف والخداع والتضليل أصبح لا يطاق ....

لأن الحرامي والفاسد أصبح متعثر والشرفاء والمخلصين والمعارضين أصبحوا محرضين ومنحرفين ...

لأن الإنتخابات التي لم يحضرها أحد كان إقبال الجماهير عليها غير مسبوق ..

لأن التزوير كان فاضحاً فاجراً وهم يتحدثون عن الشفافية وأن الشعب قال كلمته ...

لأن طوابير العيش إختفت ..ونحن نقضي نصف يومنا فيها ...

لأن الوظائف متوفرة والشباب بالآلاف علي المقاهي ....

لأن الإضرابات دائماً تقوم بها قلة منحرفة مندسة وغالبية من فيها يطالبون بحقوقهم فقط

لأن لا صوت نسمعه إلا صوتهم ورأيهم ولا مكان للرأي الأخر ...

لأن الحقيقة عندهم لا مكان لها ولا صوت يعلوا علي صوت النظام والحكومة ..



كانت هذه الحملة ....

لا تشتري التضليل والخداع والكذب بنقودك ...

لا تشتري من لا يحترم عقلك وقدرك وتساهم في ترويجه ...

لا تشتري صحف تقول ما يريده النظام وليس مايريده الشعب ...

لا تشتري صحف تساعد علي تغييبنا بدلا من نشر الوعي بيننا

لا تشتري صحف تبيع لك نفاق وتدليس لا تتحمله صحتك فضغط الدم هو المرض الشعبي للمصريين ..



حملة أوقف التضليل .... وغير جريدتك
لمزيد من التفاصيل :

http://metrelwatanbekam.maktoobblog.com/